السارد
السارد
Jan 30, 2022
الحلقة الخامسة (فيودور دوستويفسكي)
Play • 19 min

في هذه الحلقةِ سيكونُ الروائيُّ  الروسي فيودور دوستويفسكي  صاحبُ روايةِ الجريمةُ والعقاب، والمقامر، والأبله، و مُذَلَّون مُهَانُون. وغيرهِا من الأعمالِ العالمية والفريدة هو موضوعُ حلقتنا.

عاشَ ديستويفسكي في القرن التاسعِ عشر، وهو روائيٌ وصُحفي، تتسمُ أعمالُه بالغوصِ عميقا في النفسِ البشرية، والتحليلِ الثاقبِ للحالةِ السياسيةِ والاجتماعيةِ والأخلاقيةِ لروسيا في عصره.

كتب عملَه الأولَ وهو في سنِّ الخامسةِ والعشرين، وهذا ما أدخلَه في أوساطِ الأُدباءِ في بطرسبرغ حيثُ كان يعيش. تعرفَ دستويفسكي على مفكرٍ ثوري روسي، وأخذَ يترددُ على حَلقتِهِ وأصبحَ عضوا نَشِطا فيها.

 في ساعةٍ مبكرةٍ من صباحِ أحدِ الأيام، وبأمرٍ شخصي من القيصر نِيكولاي الأول، ألقتْ الشرطةُ القبضَ على ديستوفسكي وأُودعَ في سجن في قلعةٍ هو ومن معه. بعد 9 أشهر من السجنِ الانفرادي حدثتْ قصةُ الإعدامِ المزيّف، والتي أثرتْ عميقا في نفسِه. أُودعَ بعدَ ذلك السجنَ 4 سنواتٍ، في معتقلٍ للأشغالِ الشاقة، و6 سنواتٍ لاحقة في الخدمةِ العسكريةِ الإجباريةِ في المنفى، في منطقةٍ نائيةٍ بأقاصِي سيبيريا، في ظروفٍ بالغةِ القسوة.

 إنّ حياةَ ديستويفسكي عبارةٌ عن أنواعٍ مركبةٍ من المعاناة، فقد شُخصَ بالصرع وعمرُه 16 سنة، وكان حين يُصرعُ يبقى في الفراش أياما عِدة، تمرُّ الأشياءُ والحياةُ من أمامِه دونَ أن يشعرَ بمعنى أو أهميةٍ لأيٍّ منها. عاش فقيرا وتحتَ وطأةِ الدائنين، وكتبَ عددا من رواياتِه تحتَ ضغطِ الالتزامِ بعقودٍ مكتوبة.

إنّ هذه المعاناةَ المركبةَ والمستمرة، جعلتْه يُفكرُ في معنى الآلام وتشكلاتِها، ويغوصُ عميقا في النفسِ البشرية، إضافةً إلى هذا فقد احتفظَ في ذهنِه بمشاهدَ كثيرةٍ من معاناةِ الناس، وأعادَ تشكيلَها في خيالِه ليرسُمَ أعمالَه بدقةٍ بالغة.

في هذه الحلقة سنتعرف على أدوات ديستويفسكي  في عدد من أعماله. يهمنا معرفة رأيك، وتقييمك للبودكاست على APPLE PODCAST، كما تسعدنا اقتراحاتكم على info@collage.sa.

هذا البرنامج فكرة وتنفيذ كولاج Collage.sa، وبدعم من مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي بالظهران إثراء.

More episodes
Search
Clear search
Close search
Google apps
Main menu